فضائيات وسوشيال

“صباح الخير يا مصر” يخصص فقرة للإسعافات الأولية في يومها العالمي

بوابة “مصر الآن” | متابعات


قالت الدكتورة ياسمين شريف مدرب اسعافات أولية بالهلال الأحمر المصري، إن الإسعافات الأولية علم لكل الناس، حيث إنها تساوي إنقاذ حياة شخص، وهو ما يسلط الضوء على أهمية اليوم العالمي للإسعافات الأولية والأنشطة حتى ينتشر الوعي أكثر بأهمية الاسعافات الأولية.


 


وأضافت خلال حوارها ببرنامج صباح الخير يا مصر، على القناة الأولى والفضائية المصرية، مع أحمد عبدالصمد وبسنت الحسيني: “الهلال الأحمر المصري لديه كورس متكامل للإسعافات الأولية وهو عبارة عن ثلاثة أيام، الكورس الأول دعم الحياة الأساسي، والثاني والثالث يتم الحديث فيهما عن كل تفاصيل الإسعافات الأولية”.


 


وتابعت مدرب اسعافات أولية بالهلال الأحمر المصري: “الجزء العملي من الكورس يكون فيه شرح نظري ويقوم المتدربون بالأجزاء العملية ويتم تقديمه طوال العام باللغتين العربية والإنجليزية، بالإضافة إلى كورس للصم والبكم، كما يتم تنظيم دورات تنشيطية كل فترة”. 


 


وواصلت الدكتورة ياسمين شريف مدرب اسعافات أولية بالهلال الأحمر المصري: “بنعمل بعض الأيام التوعوية خلال السنة كلها في النوادي والمدارس والجامعات من خلال فريق متكامل من الهلال الأحمر، ولدينا فروع مختلفة في كل أنحاء الجمهورية”.


 


وأشارت، إلى وجود خطوات المسح الأولي في الإسعاف الأولية، وهي الفحص والاتصال والاعتناء: “أول خطوة هي الفحص، مثل فحص المكان جيدا حتى لا يصاب المسعف، ثم الاطلاع على مدى وعي المصاب وما إذا كان فاقدا للوعي أم لا، بعدها يأتي الدور على الاتصال برقم 123 وطلب جهاز صدمات القلب الآلي”. 


 


وأضافت: “هناك إبلاغ الإسعاف بعدد المصابين، ويجب الابلاغ بالمكان بالضبط، ثم يأتي الدور على خطوة الاعتناء حتى وصول سيارة الإسعاف، والإسعافات الأولية لا تحتاج إلى أدوات معقدة، ويمكن ارتداء كيس لحماية المسعف، ويمكن استخدام أي قطعة قماش لوقف النزيف، ولعمل جبيرة أو كسر يمكننا استخدام قطعة خشب، وذلك حتى تأتي سيارة الاسعاف إلى مكان الإصابة، وإذا لم يتوفر البيتادين في حالة تطهير الجروح البسيطة يمكننا استخدام المياه والصابون”.


 



 

زر الذهاب إلى الأعلى
اكتب رسالتك هنا
1
تواصل معنا
اهلا بك في بوابة " مصر الآن"